Related books

  •  
  • مع خالص حبي ولعناتي

    المؤلف:نانسي عادل حبشي

    2016-01-01:تاريخ النشر

    9789777780645:ISBN

    Arabic:اللغة

    :خلاصة

    اذا كنت تتساءل عزيزي القاريء بعد قراءة عنوان هذا الكتاب من تحديدا الذي اوجه اليه حبي ومن ذاك الذي احييه بلعناتي من بين الشخصيات والنماذج التي وردت فيه فأنني اود ان اطمئنك الى ان هذا سؤال منطقي جدا ومهم جدا لدرجة انك لا ين...
    Recommendations Add to favorites

    Introductions to books

    اذا كنت تتساءل عزيزي القاريء بعد قراءة عنوان هذا الكتاب من تحديدا الذي اوجه اليه حبي ومن ذاك الذي احييه بلعناتي من بين الشخصيات والنماذج التي وردت فيه فأنني اود ان اطمئنك الى ان هذا سؤال منطقي جدا ومهم جدا لدرجة انك لا ينبغي ان تشغل نفسك بالبحث عن اجابة له مثلما لم اشغل نفسي به واذا كنت بعد تلك الاجابة الوافية ما زلت مصر ان تعرف فعليك بقراءة الكتاب لتحدد بنفسك من منهم تريد ان توجه اليه حبك ومن تود ان تغمره بلعناتك ؟؟ "كان لقاءًا عاديًا هذا الذي جمعني بذلك الشاب الذي بدا جادًا في تصرفاته مع لمسة تناكة لا لزوم لها بالنسبة لشخص يتعرف على فتاة جميلة بغرض الارتباط ..هذه التناكة التي ما لبثت أن تحولت إلى نوع من الوقاحة عندما فوجئت به يقول لي: على فكرة ذوقك وحش في اللبس! طبعًا صعقت من هذه المبالغة في حرية التعبير .. لكنه لم يدعني أتأمل في هذه الجملة طويلًا لأنه بادرني بعدها بقوله: ولو كنتِ لبستي جزمة من غير كعب كانت هتبقى أحلى!! ثم بدأ يشرح لي وجهة نظره والمتمثلة في أنني لا أرتدي ملابسًا ضيقة بما فيه الكفاية لإظهار قوامي الأمر الذي يراه ذوقًا سيئًا وأردف قائلًا: وكمان الجزمة من غير كعب كانت هتليق عليكي لأنها بتليق على الرجل الكبيرة !! لم يحدث هذا فحسب بل إن رد فعله عندما أعربت له عن انزعاجي من ملاحظاته كان (طظ فيكي) الأمر الذي يكشف بوضوح عن القدر الكبير الذي تلقاه من التهذيب. لم يكن هذا هو العريس الوحيد الذي أتحفتني به يا عزيزتي فلاشك أنك تذكرين أيضًا ذلك الطبيب المثقف جدًا الذي أخذتِ تمدحين في عائلته وإمكاناته المادية حتى أصبت بالصداع .. ذلك الذي لما ذهبت إلى مقابلته وجدته بالفعل مثقفا جدًا إلى درجة أنه قام بعقد امتحان لي في التاريخ للتأكد من أنني على نفس قدر ثقافة سيادته فأخذ يوجه لي أسئلة متدرجة الصعوبة بدأت بسؤالي عن تاريخ موقعة أكتيوم البحرية وانتهت بسؤالي عن الاسم الحقيقي لمرضعة قلاوون ..ولا أخفيك سرًا –يا عزيزتي- أنه رغم أن المذكور قد أبدى سعادته الفائقة بإجاباتي واجتيازي الإمتحان إلا أنني لم أشعر بأية رغبة في لقائه ثانية لاسيما أنه أعلنني بوضوح أن المقابلة التالية ستتضمن أسئلة فنية حول السلم الموسيقى في سيمفونيات باخ. "

    Book catalogue

    • قبل أن تقرأ

      1
    • عزيزتي الخاطبة

      2
    • عزيزي الشاب البريء المتدين اللطيف

      3
    • أعزائي الأكيلة

      4
    • عزيزتي نفسي اللطيفة المزعجة

      5
    • عزيزي العاشق الولهان على الفيس بوك

      6
    • عزيزي بابا نويل

      7
    • عزيزي الصديق المخلص

      8
    • فوزاكيرو

      9
    • وإللي أعلن ما ماتش ..

      10
    • وظيفة أمريكاني

      11
    • فرخة بنت ناس

      12
    • قصة مخيفة

      13
    • سيكوباتي

      14
    • السلاح السري

      15
    • أم 44

      16
    • ومن التسوق ما قتل

      17
    • ألوووووووووووووو ,,,,,,,,

      18
    • من أجل ثلاثة جنيهات!

      19
    • نحن لا نشرب الهوت شوكليت

      20
    • قصة لم تحدث

      21
    • مرارتي الصغيرة

      22
    • من دفتر مذكرات مواطن مصري

      23
    • الحل السحري

      24
    • مواقف من نسختي الخاصة من (الرجال من المريخ والنساء من الزهرة ) .. أو الدليل النميس لترجمتي لكلام العريس

      25
    • وداعًا أيها الفيس بوك !

      26
    • البريء

      27
    • بمبي بمبي

      28
    • المجنونة بيه

      29
    • بدون تعليق

      30
    • حوار مالوش لزوم

      31
    • حكايتي مع الشاي

      32
    • شجيع السيما

      33
    • جيران الهنا

      34
    • ما بين أسد وتعلب .. وحمار

      35
    • عريس لقطة

      36
    • مقابلة سودة

      37
    • أسعد زواج في العالم

      38
    • حدث بالفعل

      39
    • الحب سنة 2200

      40
    • وأي دمعة حزن لا لا لا لا

      41
    • حوار مع شاب عصري جدًا

      42
    • عفريت الإذاعة

      43
    • المصيفون يمتنعون

      44
    • عيد الأم

      45
    • مش عايزااااااه

      46
    • شخصيات حقودة

      47
    • ضحكات شريرة

      48

    Reviews

    You are not logged in. Please log in!
    Log in now
    您的分享链接为:

    点击复制

    确认

    复制成功